همراز مهدي
موضوعات
امام زمان مهدی (عجل الله فرجه) (36) قائم آل محمد (33) گالری عکس تصویر فیلم (30) کنکور دانشگاه مهدی (26) مذهبی و معنوی (26) یا اباصالح المهدی (26) روانشناسی اسلامی (26) انتظار فرج و ظهور (25) فلسفه و عرفان لاهوتیان (23) فرهنگی اجتماعی (23) نماز قرآن سنت (22) سلام و صلوات (22) عشق و محبت (22) اخلاقی و سخنرانی (18) حدیث حکایت روایت (17) گل نرجس (17) دجال ملعون (17) آموزشی تحقیقاتی (14) مقاله پیام نامه بیانیه (14) کتاب علم فن آوری (13) عدالت انسانیت مسلمانیت (12) زندگی و خانواده (12) صبر و خویشتن دارى (12) شعر و شاعر (12) مشاوره عمومی نظرات (11) دانلود نرم افزار (9) شجاعت و شهامت (8) غدیر خم (8) سفیانی ملعون (6) اطلاعات و اخبار (6) نویسنده و داستان (6) مسئله پاسخ سوال جواب (6) دعا مناجات دلنوشته (6) ادب هنر طنز (5) شهید و دفاع مقدس (4) سیدحسنی خراسانی یمانی (4) سید عبدالعظیم حسنی (4) فروشگاه اینترنتی (2) جبهه جنگ ایثار شهادت (2) مذهبي و معنوي (2) الاسلام القرآن الکریم الشیعه اهل البیت علیهم السلام (2) آموزشي تحقيقاتي (2) مقاله پيام نامه بيانيه (2) حديث حكايت روايت (2) فلسفه و عرفان لاهوتيان (2) فرهنگي اجتماعي (2) يا اباصالح المهدي (1) روانشناسي اسلامي (1) نويسنده و داستان (1) عدالت انسانيت مسلمانيت (1) كتاب علم فن آوري (1) آدينه و متفرقه (1) Mahdism Doctrine Islamic (1) مرجع تقلید فتوی مجتهد (1) كنكور دانشگاه مهدي (1) امام زمان مهدي (عجل الله فرجه) (1) ورزشی و سیاحتی (1) پزشکی بهداشتی سلامت (1) گل گیاه طبیعت محیط زیست (0) سیاست پول اقتصاد (0) اینترنت رایانه کامپیوتر موبایل (0) سینما تئاتر نمایش (0) آدینه و متفرقه (0) بدون موضوع (49)
صفحه ها
همراز توجه : بیننده عزیز سلام علیکم برای اینکه از این وبلاگ دیدن میکنید سپاسگذارم لطفا برای تعجیل در فرج آقا امام زمان (عجل الله)<1>ءالی<100>صلوات بفرستید که برای برآورده شدن حاجت هم خوب است. آثار نماز آثار نماز نخواندن ويژگي هاي حضرت مهدي (عجل الله) 5 ويژگي هاي حضرت مهدي (عجل الله) 4 ويژگي هاي حضرت مهدي عليه السلام 3 ويژگي هاي حضرت مهدي عليه السلام 2 ويژگي هاي حضرت مهدي عليه السلام 1 مدح و منقبت سوّمين اختر فروزنده امامت و ولايت پنجره امام زمان علیه السلام چهل داستان و چهل حديث از امام حسين (ع) درخشش پنجمين نور ايزدى رمضان، منتخب از مفاتيح الجنان آيين رمضان مناسبتها، احکام، ادعيه و آداب ابوالأسود دوئلي شاعر ايمان و ولايت صداي سخن عشق، حماسه ديني در ادب پیک در وضو شریک نگیرید! قدمگاه کتاب ديگر قرآن! تكلیف عاشق ساعت به وقت شرعی دوازده! علم امام به رفتار ما روزه خواری اکیدا ممنوع! مهر من نثار تو آمنه بنت شريد رسم عاشق کشی اسلام چگونه گسترش يافت؟ فرهنگ ايراني چهار پناهگاه قرآنی تشيع و انديشه‌ شيعي2 تشيع و انديشه‌ شيعي سرز مین مقدس و خاندان آل اشعر خصوصی سازی و سیاست های کلی اصل 44
فيدها
أحاديث منسوبة إلى الإمام المهدي عليه السلام
بسم الله الرحمن الرحیم

أحادیث منسوبة إلى الإمام المهدی علیه السلام

أنا بقیّةٌ من آدمَ وذخیرةٌ من نوحٍ ومصطفىً من إبراهیمَ وصَفوةٌ من محمدٍ (صلى الله علیهم أجمعین).

بحار الأنوار ج52 ص238

ملعونٌ ملعونٌ من أخر المغرب إلى أن تشتبک النجوم

بحار الأنوار ج52 ص15

ألا أُبشّرُک فی العِطاسِ؟ فقلت: بلى. قال: هو أمانٌ من الموت ثلاثةَ أیّامٍ.

بحار الأنوار ج51 ص5

إنّ الحقَّ معنا وفینا، لا یقولُ ذلک سوانا إلاّ کذّابٌ مُفتَرٍ.

بحار الأنوار ج53 ص191

إنّ الله تعالى هو الذی خلق الأجسام وقسَّم الأرزاق، لأنّه لیس بجسمٍ ولا حَالٍّ فی جسمٍ لیسَ کمثلِه شیءٌ وهو السّمیعُ العلیم.

الغیبة للشیخ الطوسی ص178

إنّ الله معنا ولا فاقَةَ بنا إلى غیرِه والحقَّ معنا فلن یوحِشَنَا مَن قعدَ عنّا ونحن صنائعُ ربّنا والخلقُ بعدُ صَنائعُنا.

الغیبة للشیخ الطوسی ص172

العلمُ عِلمُنا ولا شیءَ علیکُم مِن کُفرِ مَن کَفرَ.

بحار الأنوار ج53 ص151

لو أنّ أشیاعَنا وفَّقهم الله لطاعته على اجتماعٍ من القلوب فی الوفاء بالعهد علیهم، لما تأخّر عنهم الیُمنُ بلقائِنا ولتعَجّلَت لهمُ السعادة بمشاهدتنا.

الاحتجاج للطبرسی ج2 ص499

أنا بریءٌ إلى الله وإلى رسولِه ممّن یقول إنّا نعلم الغیب ونشارکُه فی مُلکِه أو یُحِّلُنا محلاً سوى المحلَ الذی رضیه الله لنا.

الاحتجاج للطبرسی ج2 ص487

إنّ فضل الدّعاء والتسبیح بعد الفرائض على الدّعاء بعقیب النّوافل کفضل الفرائض على النوافل.

الاحتجاج للطبرسی ج2 ص487

فأمّا السجود على القبرِ فلا یجوزُ.

الاحتجاج للطبرسی ج2 ص490

ما أُرغِم أنف الشیطان بشیءٍ مثل الصلاة فصلّها وأَرغم أنف الشیطان

بحار الأنوار ج53 ص182

إنّی أمانٌ لأهل الأرضِ کما أنّ النجومَ أمانٌ لأهل السّماء.

بحار الأنوار ج78 ص380

ولکنَّ أقدارَ الله عزّ وجلّ لا تُغالَب، وإرادتُه لا تُرَدُّ، وتوفیقُهُ لا یُسبق.

بحار الأنوار ج53 ص191

وأمّا عِلّةُ ما وقعَ من الغَیْبة، فإنّ الله عزّ وجلّ قال: یا أیها الذین آمنوا لا تسألوا عن أشیاءَ إنْ تُبدَ لکم تَسؤکم.

بحار الأنوار ج78 ص380

إنّ الأرضَ لا تخلوا من حُجّةٍ إمّا ظاهراً أو مغموراً.

کمال الدین للصدوق ج2 ص115

کلمّا غاب عَلَمٌ بدا عَلَمٌ، وإذا أَفَل نجمٌ طلع نجم.

بحار الأنوار ج53 ص185

اللهّم ارزقنا توفیق الطّاعة وبُعد المَعصیة وصِدق النّیة وعِرفان الحُرمَة وأکرِمنا بالهدى والاستقامة.

المصباح للکفعمی ص281

ملعونٌ ملعونٌ من أخّر الغداة إلى أن تنقضی النجوم

بحار الأنوار ج52 ص16

إنّه لم یکن أحدٌ من آبائی إلاّ وقد وقعت فی عنقه بیعةٌ لطاغیةِ زمانه وإنی أخرج حین أخرج ولا بیعةَ لأحدٍ من الطواغیت فی عنقی.

بحار الأنوار ج53 ص181

أنا خاتم الأوصیاء وبی یدفع الله البلاء عن أهلی وشیعتی.

بحار الأنوار ج52 ص30

من کان فی حاجة الله کان الله فی حاجته

بحار الأنوار ج51 ص331

أبى الله عز وجل للحق إلا إتماما وللباطل إلا زهوقاً وهو شاهد علیّ بما أذکره.

بحار الأنوار ج53 ص193

وأما وجه الانتفاع بی فی غیبتی فکالانتفاع بالشمس إذا غیّبها عن الأبصار السحاب وإنی لأمان لأهل الأرض کما أن النجوم أمان لأهل السماء

(بحار الأنوارج53ص181)

أکثروا الدعاء بتعجیل الفرج، فإن ذلک فرَجُکم.

کمال الدین للصدوق ج2 ص485

إن اُستَرشدت أُرشِدتَ، وإن طَلبت وجدت

بحار الأنوار ج51 ص339

لا یحلّ لأحد أن یتصرّف فی مال غیره بغیر إذنه

وسائل الشیعة ج17 ص309

لیس بین الله عز وجل وبین أحدٍ قرابةٌ، ومن أنکرنی فلیس منی.

الغیبة للشیخ الطوسی ص176

أعوذ بالله من العمى بعد الجلاء ومن الضلالة بعد الهدى ومن موبقات الأعمال ومردیات الفتن.

بحار الأنوار ج53 ص190

والعاقبة لجمیل صنع الله سبحانه تکون حمیدة لهم ما اجتنبوا المنهیّ عنه من الذنوب.

بحار الأنوار ج53 ص177

إلى الله أرغب فی الکفایة وجمیل الصنع والولایة.

بحار الأنوار ج52 ص183

إنّا غیرُ مهملین لمراعاتکم ولا ناسین لذکرکم ولولا ذلک لنزل بکم اللاّواء واصطلمکم الأعداء، فاتقوا الله جلّ جلاله وظاهرونا.

بحار الأنوار ج53 ص175

وأمّا الحوادث الواقعة فارجعوا فیها إلى رواة حدیثنا فإنهم حُجّتی علیکم وأنا حُجّة الله علیهم.

بحار الأنوار ج53 ص181

إذا استغفرت الله (عز وجل) فالله یغفر لک.

بحار الأنوار ج51 ص329

إن الله تعالى لم یخلق الخلق عبثا ولا أهملهم سُدىَ

الغیبة للشیخ الطوسی ص174

فلیعمل کل امرئ منکم بما یقرب به من محبتنا ویتجنب ما یُدنیه من کراهیتنا وسخطنا.

الاحتجاج للطبرسی ج2 ص324

اللهم أنجز لی وعدی وأتهم لی أمری وثبت وطأتی واملأ الأرض بی عدلا وقسطاً.

بحار الأنوار ج51 ص13

أشهد أن لا إله إلا هو والملائکة وأولوا العلم قائماً بالقسط، لا إله إلا هو العزیز الحکیم، إن الدین عند الله الإسلام.

بحار الأنوار ج51 ص16

أنا بقیة الله فی أرضه والمنتقم من أعدائه

تفسیر نور الثقلین ج2 ص392

قُلُوبُنا أوعیةٌ لمشیئة الله، فإذا شاء شئنا

بحار الأنوار ج52 ص51

ولولا ما عِندَنا من محبّةِ صلاحِکُم ورحمتِکم والإشفاق علیکم لکنّا عن مخاطبتکم فی شُغُلٍ.

بحار الأنوار ج53 ص179

أنا المهدیُّ، أنا قائم الزمّان، أنا الذی أملأَها عدلاً کما مُلِئت (ظُلماً و) جورا.

بحار الأنوار ج52 ص2

زَعَمَتِ الظلمة أن حُجّة الله داحضةٌ، ولو أُذن لنا فی الکلام لزال الشّک.

بحار الأنوار ج51 ص4

أنا صاحِبُ الحقِّ... علامة ظهور أمری کَثرَةُ الهَرَجِ والمَرجِ والفِتن.

بحار الأنوار ج51ص320

إنّا یُحیطُ عِلمُنا بأنبائِکُم، ولا یعزُبُ عنّا شیئٌ من أخبارِکُم.

بحار الأنوار ج53 ص175

الدّینُ لمحمّد صلى الله علیه وآله وسلم والهدایةُ لعَلِیٍّ أمیر المؤمنین علیه السلام، لأنها لهُ وفی عَقِبِه باقیةً إلى یومِ القیامة.

بحار الأنوار ج53 ص160

فمَن ظَلَمَنا کان فی جُملة الظّالمین لنا وکانت لَعنةُ اللهِ علیه، لِقولِه عزّ وجلّ "أَلا لَعنَةُ الله على الظّالمین".

بحار الأنوار ج53 ص182

أنا وجمیع آبائی... عبیدُ الله عزّ وجلّ.

بحار الأنوار ج25

سَجدةُ الشّکر مِن أَلزم السُّنن وأوجَبها.

بحار الأنوار ج53 ص161

إذا أَذِنَ الله لنا فی القول ظَهرَ الحقُّ واضمَحَلَّ الباطلُ وانحسَرَ عنکم.

بحار الأنوار ج25 ص183

وفی ابنةِ رسولِ الله صلى الله علیه وآله وسلم أُسوَةٌ حسنةٌ.

بحار الأنوار ج53 ص180

وأمّا ظهور الفَرَج فإنّه إلى الله وکَذِب الوقّاتون.

بحار الأنوار ج53 ص181

إذا أَذِنَ الله لنا فی القول ظَهرَ الحقُّ واضمَحَلَّ الباطلُ وانحسَرَ عنکم.

بحار الأنوار ج25 ص183

فاتّقوا الله، وسلّموا لنا، ورُدّوا الأمر إلینا، فعلینا الإصدار، کما کان مِنّا الإیراد، ولا تحاولوا کشف ما غُطِّیِ عنکم، واجعلوا قَصدَکم إلینا بالمودّة على السنّة الواضحة.

بحار الأنوار ج53 ص179

فلا ظُهورَ إلاّ بعد إذن الله تعالى ذِکرُهُ وذلک بعد طول الأمد وقسوةِ القلوب وامتلاء الأرضِ جَوْراَ

الاحتجاج للطبرسی ج2 ص478

سیأتی إلى شیعتی من یدّعی المشاهدة. ألا فمن ادعی المشاهدة قبلَ خروج السُّفیانی والصیحة فهو کذابٌ مُفترٍ، ولا قوّةَ إلا بالله العلیّ العظیم.

الاحتجاج للطبرسی ج2 ص478

برچسب ها :
الامام الصادق و المذاهب الاربعة ج1
الامام الصادق و المذاهب الاربعة ج1
فی الفترة التی تصدّى فیها روّاد الوعی الإسلامی ودعاة التجدید من أتباع مدرسة أهل البیت(علیهم السلام) فی عصرنا الحدیث للکتابة عن الإسلام والمذهب الحق، تصدّى فضیلة الاُستاذ المرحوم الشیخ أسد حیدرـطاب ثراه ـ للکتابة عن الإمام الصادق والمذاهب الأربعة فی ستة أجزاء وقد تزامن صدور هذا السفر القیّم مع جملة من انتاجات فحول هذا العصر وروّاد حرکة التجدید النشیطة ونخصّ منهم بالذکر العلاّمة الشیخ عبدالحسین الأمینی مؤلف الموسوعة القیّمة الغدیر فی الکتاب والسُنّة والسید عبدالحسین شرف الدین مؤلف کتاب المراجعات والشیخ محمد رضا المظفر مؤلف کتاب عقائد الإمامیة والشیخ محمد حسن المظفر مؤلف کتاب دلائل الصدق، والسید مرتضى العسکری مؤلف کتاب عبدالله بن سب والسید محمد باقر الصدر مؤلف کتابی فلسفتنا واقتصادن.

لقد امتاز مؤلَّف الاُستاذ أسد حیدر هذا بممیزات أخرجته عن المألوف من الکتابة فی زمانه وارتقت به الى مستوى التجدید والإبداع فی البحث والدراسة.

ومما امتاز به هذا الکتاب مایلی:

1 ـ الانتقال بالقارئ الى أجواء المدینة ـ حین تعرّض لتاریخ اُمرائها ـلیعطیه وعیاً تاریخیاً یدرک من خلاله معاناة الامام الصادق(علیه السلام) ودوره السیاسی والاجتماعی إزاء الأحداث التی عاصرها وکیفیة تحقیقه للأهداف الإلهیة الکبرى.

2 ـ أرّخ لنشأة التشیع بدءاً من البذور التی غرسها صاحب الرسالة ورعاها حتى آخر لحظات حیاته المبارکةحتى أثمرت وأینعت ثمارها بعد رحیله.

3 ـ أثبت فی مناقشاته لابن خلدون سرقاته الفکریة من اخوان الصفا، کما ناقش غیره ممّن کتب عن الإمام الصادق(علیه السلام).

4 ـ ناقش المصادر التاریخیة التی تناولت اُسطورة ابن سبأ بالإشادة وتفرّد بمنهجه عن منهج العلامة السید مرتضى العسکری (دام ظلّه).

وقد اطّلع المجمع العالمی لأهل البیت(علیهم السلام) ـ بعد انجاز تحقیقه لهذا السِّفر المبارک الذیمضى على تألیفه ما یقرب من نصف قرن من الزمن وهو لازال یحتفظ بطراوته ورفعة أدبه ـ أن المؤلِّف(رحمه الله) قد راجع کتابه باجزائه الستة فی أواخر حیاته وصحّحه ووشّحه بإضافات مهمّة کما أضاف إلیه جزئین آخرین تمّت طباعتهما فی دار التعارف ببیروت، ضمن مجلد رابع ، مما حدى بنا الى مقابلة ما أنجزناه مرّة اُخرى مع الطبعة الأخیرة المصححة من قبل المؤلف. فلله درّه وعلى الله أجره.

وفی الختام نشکر مؤسسة نشر الفقاهة التی تولّت مهمة تحقیق هذا الکتاب القیّم، کما نشکر کل الاُخوة الأفاضل الذین ساهموا فی اخراجه بهذه الحلّة القشیبة راجین لهم من الله دوام التوفیق وحسن الأجر انّه سمیع مجیب.المجمع العالمی لأهل البیت(علیهم السلام)شوال المکرّم 1423 هـ

برچسب ها :
درباره وبلاگ
آمار وبلاگ
تعداد بازدید : 593497
تعداد نوشته ها : 273
تعداد نظرات : 14
پخش زنده
X